النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: مقياس العفو

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2015
    الدولة
    دمشق
    المشاركات
    21
    معدل تقييم المستوى
    0

    خبر عاجل مقياس العفو

    مقياس
    العفو الطبعي (قلب العفو )


    Heartland Forgiveness Scale
    Laura Yamhure Thompson
    University of Kansas(2005)
    ترجمة وتقنين
    أ.د/ رياض نايل العاسمي
    أستاذ العلاج النفسي، قسم الإرشاد النفسي، كلية التربية بجامعة دمشق(2014)
    تناولت ست دراسات قياس المغفرة. من خلال مقياس قلب الغفران (HFS) Heartland Forgiveness Scale الذي وضعه تومبسون ورفاقه Heartland Forgiveness Scale,2005)) لقياس تقدير ميول الأفراد للتسامح والغفران. وقد تضمن المقياس (18) عبارة تقريرية، تقيس ثلاثة أبعاد، هي: المغفرة للذات، والمغفرة للآخر، والمغفرة في المواقف والحالات الطارئة.، ويجيب على هذا المقياس من خلال سبعة خيارات(1- 7)، وتقدر الدرجة على هذا المقياس بين(18) درجة كحد أدنى، و(126) كحد أقصى. وتشير الدرجة المرتفعة إلى أن المفحوص يتمتع بسمة التسامح والغفران. وقد تم التحقق من هذا المقياس من خلال صدقه وثباته وارتباط الغفران إيجابياً بالرفاه النفسي والضبط والثقة بالنفس، والتسامح، وعكسياً مع العداء والقلق والاكتئاب.



    مقدمة:
    إن الجروح العاطفية القديمة لا ينفع معها طب أو علاج، إن علاجها الوحيد هو الاستئصال، ومثال ذلك الزوجة التي تكشف خيانة زوجها، وينصحها المعالج النفسي، بأن السبيل الوحيد أما أن تعفو عنه، وتقبل الزوجة نصيحة المعالج وتقرر العفو عن زوجها دون أن تهجره، بل تواصل قيامها بواجباتها المنزلية على أكمل وجه، ولكنها تجعل حياته جحيماً لا يطاق ببرودها وكبريائها. وعندما يجأر بالشكوى تجيب الزوجة قائلة:" حسناً، لقد عفوت عنك حقاً يا عزيزي، ولكني لا استطيع أن أنسى" . إن هذا النوع من العفو الذي منحته إياه قد أصبح شوكة في جنبه تؤرقه وتقض مضجعه. ولو كانت قد رفضت أن تغتفر له خيانته ثم هجرته لكان أكرم عليه كثيراً وأكثر اسعاداً لها شخصياً. ويقول هنري بيتشر: إن من يملك أن يعفو عن الآخرين، ولكنه لا يستطيع أن ينسى لهم سيئاتهم كمن لا يعفو مطلقاً. إن غفران الذنوب ينبغي أن يكون شأنه شأن صك الملغى، لا بد من تمزيقه وإحراقه حتى لا يستخدم ضد هذا الطرف مستقبلاً.
    إن العفو يعد واحداً من ركائز دعم علاقات المنفعة بين الأفراد، ومن المفارقات، أن هناك بعض جوانب الحياة التي يساء فهمها. ويعرف العفو وممارسته بأنه في العادة يختلف من فرد لآخر والتي يؤدي إلى توقعات غير واقعية، في كثير من الأحيان، المثبط للهمم. لا يوجد أي التباس، ومع ذلك، عن الغفران يجري في قلب المسيحية. من وجهة نظر الكتاب المقدس، لا وأكثر اتساقا نشاط الحياة المسيحية إلى محبة الله واستعداد المسيح التضحية للعفو عن الآخرين. إذاً الصفح هو أن تدمج في الحياة اليومية، يجب أن تكون متجذرة في تعريفه الحقيقة غير قابل للتغيير وبه الممارسة المبينة بوضوح من خلال مصدر موثوق به. الكتاب المقدس هو المصدر الوحيد الذي يعلن مكتوب مخول لها الصدق في جميع جوانب الحياة والعلاقات. (لمزيد من الدراسة حول هذا الموضوع، انظر الحقيقة) منذ الغفران هو أمر أساسي في فهم خطة الله للجميع سجلت الحياة، يجب على كل شخص، على الأقل، معرفة ما يقوله الكتاب المقدس عن الغفران. في أكبر البعد، يمكن المؤمنين في المسيح تعلم وممارسة الغفران والكتاب المقدس، في هذه العملية، تنضج في المسيح وتحقيق المجد للرب.
    وصف المقياس:
    بجانب كل عبارة من عبارات المقياس عدد مكون من (1 إلى 7) نقاط ، حاول أن تصف نفسك بشكل أفضل في التعامل عادة مع الوضع السلبي. لا توجد إجابة صحيحة وأخرى خاطئة. يرجى أن تكون صادقاً في الإجابة على بنود المقياس.
    1= يعني ، موافق إلى درجة كبيرة جداً
    2ـ = يعني موافق إلى درجة كبيرة
    3ـ= يعني موافق إلى حد ما.
    4= يعني ، محايد في الإجابة.
    5= يعني غير موافق
    6= يعني غير موافق بدرجة كبيرة
    7= يعني غير موافق بدرجة كبيرة جداً.
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة

  2. نسخ مقتطف الشفرة
  3. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    الدولة
    الاردن - اربد
    العمر
    32
    المشاركات
    4,769
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي

    جهد واضح بارك الله فيك دكتور وجعله في ميزان حسناتك




    مَنْ فَرَّجَ عَنْ أَخِيهِ كُرْبَةً مِنْ كُرَبِ الدُّنْيَا فَرَّجَ اللَّهُ عَنْهُ كُرْبَةً مِنْ كُرَبِ يَوْمِ الْقِيَامَةِ

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •