3 خطوات لضبط مزاجك المتأرجح في الوقت المناسب




شخصيا، يمكن أن يفور مزاجي علي دائما في أي موقف استفزازي. فأنا لا أملك مزاجا سيئ السمعة وحسب، ولكنه متأرجح أيضا مما يضعني في مواقف محرجة جدا. وبما أنني تلقيت العديد من الصفعات خلال سنوات حياتي فقد تعلمت طرقا فعّالة لضبط غضبي وإعادة توجيه مزاجي إلى أخر أكثر إنتاجية. ولأنني لم ألجئ إلى شخص محترف ليعلمني هذه الطريقة، يمكنك أنت أيضا أن تتغيري مثلي وتري الحياة بعيون أكثر بساطة.

الخطوات:

1. المزاج السيئ ينتفخ بسرعة كالبالون. يجب أن تدركي بأنّ قمع المزاج يمكن أن يسبّب مشاكل عاطفية وجسدية جدّية. على أية حال، تعظيم مزاجك أكثر من اللازم يمكن أن يسبّب مشاكل عاطفية، ونفسية، وبدنية أحيانا. عندما تشعري بأنّك تشعرين بالإحباط والمزاجية اذهبي لغرفتك وأغلقي الباب. امسكي بوسادة، قربيها من وجهك واصرخي داخلها بكل ما تملكين من قوة. هذه الحركة لوحدها ستساعدك على إخراج كل الإحباط والتوتر السلبي.

2. ركزي على أمر أخر غير موضوع الغضب. بعد الصراخ داخل الوسادة حاولي التفكير في هواية ما يمكنك القيام بها. الهواية الجيدة تساعد على تهدئة المزاج وتسمح لك بالاسترسال الذهني في شيء أخر غير الوضع السلبي. شخصيا لقد كنت اعتمد كثيرا على التسوق للشعور بالراحة بعد موجة من المزاج السيئ ولكنني وجدتها هواية مكلفة في كثير من الأحيان. لهذا السبب فقد اكتشفت هواية جديدة ناجحة جدا، وهي التلوين في دفتر أبنتي الصغيرة. قد تندهشي لهذا ولكنه بالفعل يساعد على جلب الهدوء والسكينة لصاحبات المزاج السيئ، للأسف فأن هذا قد يسبب الإحباط لها أحيانا لأنني استرسل في التلوين وأنسى بأنه دفترها. ربما يجب أن اشتري مجموعة خاصة من دفاتر رسومات الأطفال!! من الهوايات الأخرى، يمكنك الاستمتاع بالموسيقى، اليوغا، الرياضات المائية.

3. لا تستغني عن الأصدقاء. عندما تشعرين بأنك أصبحت قادرة على التحدث مع الآخرين لا تتواني عن الاتصال بصديقتك المقربة لتحديثها عن المشكلة التي واجهتها. لا بأس من التذمر للأصدقاء. ولكن إذا لم تتوفر صديقتك في تلك اللحظة تحدثي مع نفسك قد يبدو الأمر جنونيا إلا أنه سيجعلك تعيدين التفكير في بعض الأمور والمواقف.








المصدر : - http://7awa.roro44.com